الرئيسية > علوم الإنسان > كتب الفلسفة و المنطق > كتاب القرآن كائن حي – مصطفي محمود

كتاب القرآن كائن حي – مصطفي محمود

من أنت.. حينما تتردد لحظة بين الخير و الشر.. من تكون..؟!؟

 

أتكون الإنسان الخير أم الشرير أم ما بينهما..؟!؟


أم تكون مجرد احتمال للفعل الذي لم يحدث بعد..؟!؟


إن النفس لا تظهر منزلتها و لا تبدو حقيقتها إلا لحظة أن تستقر على اختيار، و تمضي فيه باقتناع و عمد و إصرار، و تتمادى فيه و تخلد إليه و تستريح و تجد ذاتها.


و لهذا لا تؤخذ على الإنسان أفعال الطفولة، و لا ما يفعله الإنسان عن مرض أو عن جنون أو عن إكراه.

 

و إنما تبدأ النفس تكون محل محاسبة منذ رشدها، لأن بلوغها الرشد يبدأ معه ظهور المرتكزات و المحاور التي ستنمو عليها الشخصية الثابتة

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *