الرئيسية > تصنيفات > السير و التراجم و المذكرات > كتاب اغتصاب كان و أخواتها – محمد الماغوط

كتاب اغتصاب كان و أخواتها – محمد الماغوط

اغتصاب كان و أخواتها pdf لـ محمد الماغوط

الكتاب يتكلم عن حياة الشاعر محمد الماغوط وهو اول من كتب النثر وتميز فيه ,ومعه شهادةالابتدائية فقط ! بداية كتابته في السجن وهو عنده 19 سنة ,,, اسم الكتاب هو تشبيه المحاور لمحمد الماغوط بانه يغتصب كان واخواته ليكتب اكثر العبارات دهشة وبهاء …. غريب جدا محمد الماغوط يعترف بالخوف والذعر دائما ونفس الوقت لا يركع لاحد ولا يتغير معني قلمه ولا يجامل ولا يتقلب ويتغير ويتلون حسب التيار !
تحميل كتاب اغتصاب كان و اخواتها pdf لـ محمد الماغوط

من أجواء الكتاب

–  يقول عن حبيبته وزوجته سنية صالح ” كل النساء من بعدها نجوم تمر وتنطفئ وهي وحدها السماء ” 
– الزمن ليس هو المعيار في السجن , كان السجن في مخيلتي مكانا للمجرمين السارق والقاتل وطالب الثأر ولكن ان تُسجن وتُهان وتُعذب بسبب فكرة ! هذا ما جعلني أشعر ان شيئا تحطم في اعماقي غير الاضلاع , شئ اهم من العظام لا يمكن ترميمه علي الاطلاق 
– انا لست جريئا لكني صادق مع نفسي , لا استطيع ان اكون جبانا قبل الظهر وشجاعا بعد الظهر , يساريا عند العصر ويمينا عندما يهبط الليل , ناصريا في الربيع وشيوعيا في الشتاء , كنت انا نفسي في جميع الفصول والاوقات والازمات ولم اتغير ابدا !
– انا يائس من الحرية والحب والمستقبل ولكني ما شعرت يوما بيأس من الشعر وما كنت مفتشا عن هويته !
– لا يمكن ترويضي الا بالموت !! 
– ما من قوة في العالم ترغمني علي محبة ما لا احب وكراهية ما لا اكره !
– الفرح كما اتخيله صعب المنال جدا ,, كالطفولة بالنسبة لشيخ يدب علي عكازه ! 
– لايوجد عند العرب شئ متماسك منذ بدء الخليقة حتي الان سوي القهر !
– الوحدة الحقيقة القائمة بين العرب هي وحدة الالم والدموع !
– أعطونا ساعات ذهبية وسرقوا الزمن ,, أعطونا خواتم وسرقوا الحب !
– لا اراهن علي نفاذ الخبز او الماء او الوقود بل علي نفاذ صبري !

تحميل كتاب اغتصاب كان و أخواتها pdf لـ محمد الماغوط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *