الرئيسية > الأدب العالمي > روايات عالمية > رواية ماذا جري للمتوحش الأبيض – فرانسوا جارد

رواية ماذا جري للمتوحش الأبيض – فرانسوا جارد

رواية ماذا جري للمتوحش الأبيض تدور أحداثها على شواطئ أستراليا وفي فرنسا حيث تعرض رؤيتين متوازيتين، الأولى هي قصة البحار الفرنسي “نارسيس بيللوتي” وكيف تحول من إنسان إلى متوحش، أما الرؤية الثانية هي عرض نتائج بحث العالم الفرنسي “أوكتاف ڤالومبران” في علم الجغرافيا وعلم الإنسان ومحاولاته لإرجاع “نارسيس بيللوتي” من عالم المتوحشين إلى العالم المتحضر.

ما يطرحه جارد في متوحشه الأبيض سؤالٌ مهم جداً منزوي بين أحداث وسطور روايته، لأن قلة من القلة في وقتنا الراهن من تحاول أن تعض بنواجذها على ما أبقته فيهم الأيام من إنسانية ويخافون عليه من الإنفلات مع تيّار التوحش الجارف:
من منا المتوحش؟! من منا الأكثر تحضراً ورقي ونقاء؟! من منا الأكثر تعليماً؟! من منا الذي مازال يحافظ على إنسانيته؟! هل هو إبن المدينة، ذو الهندام النظيف والتسريحة المنمقة؟! أم الذي مازال يعيش بدائيته عارياً وسط الغابة يقتات على الزواحف وصدف البحر، والذي ندعوه “متوحشاً”؟!

رواية ماذا جرى للمتوحش الأبيض

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *