الرئيسية > الأدب العربي > روايات عربية > رواية هياج الإوز – سليم بركات

رواية هياج الإوز – سليم بركات

رواية هياج الأوز لـ سليم بركات

‘هياج الاوز’ رواية واقعية أولى لبركات بل انه يوهم بواقعيتها في الصفحة الأولى بإنكار أي تحريف أو اختلاق، وإذا حصل، فهو منه براء، ويعتذر عن كشف طرق اتصاله بالشخصيات وتسجيل أقوالها ويمدنا بأرقام هواتفها. أصغر شخصيات الرواية هي شتولا التي تبلغ السابعة والعشرين وأكبرهن درخو خلاص وهي في الخمسين من العمر، أما ألقابهن المتداولة في الرواية فهي ‘مطلقات السويد’ و’ الإرهابيات’ و’ صاحبات الأسرة الجائعة’.. .. وهي شخصيات حية نابضة ساخطة شتّامة، وفاسقة ماجنة، وشخصيات بركات غير مهذبة أصلا بدءا من أعماله الأولى إلى ما قبل الأخيرة، فظاظة شخصياته وخشونتها سببها قسوة المكان لكنها هنا ‘تحترف’ الشتم والفجور اللفظي. فلعل المكان الجديد أقسى وأمر.
مدخل:
الحياة؛ حيث يمكننا العيش. في المكان الذي نستطيع أن نتنسم فيه الحرية جيدا، بلا أدنى معاناة. وبعد ذلك، سيكون متاحا، تطويع المكان، وصبغه بأسماءنا، وثقافتنا، وطريقة تعاملنا معه.
المكان، وإن كان مستودعا للذكرى، إلا أننا نحن من نودعه تلك الذكرى. نحن من نصوغه. فنحن وحدنا، نمتلك تشكيل ذاكرته، أو اعادة تشكيلها مرة اخرى، بأيدينا، وأرواحنا، وأسماءنا أيضا.

رواية هياج الأوز

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *