الرئيسية > الأدب العالمي > روايات عالمية > رواية العقل المدبر: كيف تفكر مثل شارلوك هولمز؟ – ماريا كونيكوفا

رواية العقل المدبر: كيف تفكر مثل شارلوك هولمز؟ – ماريا كونيكوفا

رواية العقل المدبر “كيف تفكر مثل شارلوك هولمز” للكاتبة ماريا كونيكوفا
إن التفاصيل ليست بأهمية الفكرة العامة، فبعض الأشياء يتم تخزينها، وبعضها الآخر يتم التخلص منها قبل وصولها علية الدماغ الرئيسية، أما ما يتم تخزينه فيتم تنظيمه بناء على نظام ترابطي، حيث يقرر دماغك المكان الأفضل لذكرى معينة، لكن إذا كنت تعتقد أنك ستسترجع نسخة طبق الأصل مما قمت بتخزينه، فأنت مخطئ، فالمحتويات تنتقل وتتغير ويعاد تشكيلها مع كل هزّة للصندوق الذي تم تخزينها فيه.

على سبيل المثال، ضع كتابك المفضل من الطفولة، إن لم تكن حذراً، ربما تكونالصورة التي تريد رؤيتها عندما تسترجعه قد أفسدها الماء، أو ارم عدداً من ألبومات الصور هناك، حينها ربما تختلط الصور معاً بحيث تندمج صور الصور هناك، حينها ربما تختلط الصور معاً بحيث تندمج صور رحلة ما مع صور رحلة أخرى، أما إذا كنت تصل إلى جسم ما في كثير من الأحيان، فإن الغبار لا يتراكم عليه، حيث يظل في المقدمة جاهزاً للمستك القادمة ( ومع ذلك من يعرف ما الذي قد يأخذه معه في رحلته القادمة نحو الخارج )، أما إن أبقيته غير ملموس، فسيتراجع أكثر فأكثر حتى يصير ركاماً، وربما يتم إقصاؤه من خلال حركة مفاجئة في جواره، وإذا ما نسيت شيئاً ما لفترة طويلة، فإنه بحلول الوقت الذي تذهب فيه للبحث عنه، ربما يكون قد ضاع صندوق في زاوية مظلمة ربما لا تجده فيها مجدداً.

العقل المدبر

تحميل

انضم لنا علي الفيسبوك

ابلغ عن رابط لا يعمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *