الرئيسية > علوم الإنسان > كتب دينية > كتاب فقه السيرة – محمد الغزالي

كتاب فقه السيرة – محمد الغزالي

كتاب فقه السيرة لـ محمد الغزالي

إن المسلمين الآن يعرفون عن السيرة قشوراً خفيفة لا تحرك القلوب ولا تستثير الهمم ، وهم يعظمون النبى صلى الله عليه وسلم وصحابته عن تقليد موروث ومعرفة قليلة ، ويكتفون من هذا التعظيم بإجلال اللسان أو بما قلت مؤنته من عمل ، ومعرفة السيرة على هذا النحو التافه تساوى الجهل بها إنه الظلم للحقيقة الكبيرة أن تتحول إلى أسطورة خارقة ومن الظلم لفترة نابضة بالحياة والقوة أن تعرض فى أكفان الموتى ، إن حياة محمد صلى الله عليه وسلم ليست بالنسبة للمسلم مسلاة شخص فارغ أو دراسة ناقد محايد ، كلا كلا ، إنها مصدر الأسوة الحسنة التى يقتفيها ومنبع الشريعة العظيمة التى يدين بها ، فأى حيف فى عرض السيرة وأى خلط فى سرد أحداثها إساءة بالغة إلى حقيقة الإيمان نفسه .

تنزيل كتاب فقه السيرة – محمد الغزالي pdf

ومحمد – صلى الله عليه وسلم – ليس قصة تتلى في يوم ميلاده كما يفعل الناس الآن، ولا التنويه به يكون في الصلوات… المخترعة التي قد تُضم إلى ألفاظ الأذان، ولا إكنان حبه يكون بتأليف مدائح له أو صياغة نعوت مستغربة يتلوها العاشقون، ويتأوهون أو لا يتأوهون! فرباط المسلم برسوله الكريم أقوى وأعمق من هذه الروابط الملفقة المكذوبة على الدين، وما جنح المسلمون إلى هذه التعابير في الإبانة عن تعلقهم بنبيهم – إلا يوم أن تركوا الباب الملئ وأعياهم حمله، فاكتفوا بالمظاهر والأشكال. ولما كانت هذه المظاهر والأشكال محدودة في الإسلام، فقد افتنُّوا في اختلاق صور أخرى، ولا عليهم فهي لن تكلفهم جهدًا ينكصون عنه، إن الجهد الذي يتطلب العزمات هو الاستمساك باللباب المهجور، والعودة إلى جوهر الدين ذاته، فبدلًا من الاستماع إلى قصة المولد يتلوها صوت رخيم، ينهض المرء إلى تقويم نفسه وإصلاح شأنه حتى يكون قريبًا من سنن محمد صلى الله عليه وسلم في معاشه ومعاده، وحربه وسلمه، وعلمه وعمله، وعاداته وعباداته…

فقه السيرة

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *