الرئيسية > المؤلفين > أمير تاج السر > كتاب ضغط الكتابة وسكرها – أمير تاج السر

كتاب ضغط الكتابة وسكرها – أمير تاج السر

كتاب ضغط الكتابة وسكرها “كتابات في الثقافة والحياة” لـ أمير تاج السر
“كان إمام مغنيا يملك صوتا ممتلئا بعناصر الطرب كلها، وكان يعمل نجارا فى ورشة صغيرة، يملكها فى أحد الأحياء البعيدة، كان يدق مسمارا أو مسمارين فى الصباح على طاولة أو كرسى، أو خزانة، وينفق باقى اليوم فى تلحين القصائد التى تناثرت داخل الورشة، وكان مألوفا جدا أن ترى عددا من زبائنه، يسألون بغضب عن أغراضهم التى مضى عليها زمن طويل وما زالت مجرد خشب، فى أحد الأيام زرته فى ورشته، أعطيته قصيدة كتبتُها لفتاة جميلة وأرادت أن تسمعها مغناة” فطلب مني أن احضر شاياً من مقهى قريب و أعود ,وحين عدت بعد عدة دقائق كان يسمعني قصيدتي ملحنة بصورة لم أصدقها . وفي يوم زودته بخامات الخشب وطلبت منه طاولة جديدة لعيادتي التي سأفتتحها قريباً فلم أستلم تلك الطاولة ابداً .

أمير تاج السر من الكُتّاب الذي تقرأ لهم كل منجز أدبي وأنت مغمض العينين بمجرد تعرفك على أحد رواياته – و لو من باب المصادفة – ، هنا و بهذه المصداقية التي لا أشك بكل حرف نطق بكمالها .. ستجد الحبل السري الذي يربط تاج السر بالكتابة .. هذه المشاركة التي يقدرها القارئ بقدر استفادته منها، كل مقال عبارة عن إنعكاس متحرك لواقع ساكن << إن صح التعبير ، فهو يمنحك رأيه حول مواضيع تهمك أيها القارئ و أيها المحب للكتابة – دون أي صعوبة تذكر – فإشتغاله النقدي مبسط لتدلل نفسك ب فهم مشاعره و تأييدها ، و رغم إنها مليئة ب نصائح تربوية أدبية صارمة إلا أنه يسحبك لمنطقته بهدوء تام ، مقالات تُقرأ بفرح لأنها كُتبت بفرح !..فلن تفارقك البسمة لأنك المعني الأول بكل كلمة كتبت بهذه المقالات ولست أبدًا ببعيد عن المواضيع التي تدور حولها.

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *