رواية الحياة الثانية لقسطنطين كفافيس – طارق إمام

رواية الحياة الثانية لقسطنطين كفافيس لـ طارق إمام
غادر قسطنطين كفافيس السفينة القادمة من أثينا بصحبة شخصِ يكتب رواية عنه، يخبئها في حقيبته ويضيف إليها كل يومٍ سطرًا أو بضعة أسطر، فقرة أو فصلاً كاملاً ، هذا الشخص اسمه “الكسندر سينجوبوليس” عشيقه اليوناني عشيقه الأخير كما تؤكد بعض الكتب، والشخص الذي لا وجود له على الإطلاق في كتب أخرى أشد إسهابًا، سيتناول سيرة كفافيس فيما بعد بدءًا من هذه اللحظات وطيلة السنوات القادمة .

لا يمتلك قارئ هذه الرواية “الحياة الثانية لقسطنطين كفافيس” إلا أن يشيد بقدرة كاتبها الفائقة على صنع “حياة متخيلة” موازية محكمة فعلاً لذلك الشاعر السكندري العظيم “قسطنطين كفافيس”، حياة يمتزج فيها الواقع بالخيال والحقائق التاريخية بالفانتازيا، يمزج فيها طارق إمام باقتدار بين طرائق سرد متعددة ونجد أنفسنا بإزاء أكثر من راوٍ وأكثر من شخصية، تجذبك إلى ذلك العالم الغريب الغريب .

الحياة الثانية لقسطنطين كفافيس

رابط الكتاب