الرئيسية > الأدب العالمي > روايات عالمية > رواية تعويذة – روبرتو بولانيو

رواية تعويذة – روبرتو بولانيو

رواية تعويذة لـ روبرتو بولانيو
كان بولانيو يود لو لم يحترف الكتابة أن يعمل “محقق جرائم قتل لأكتشف الشخص الذي يعود إلى مسرح الجريمة ليلاً ، غير خائفٍ من الأشباح” .
و في الرواية الحالية – تعويذة -يعود إلى مراتع صباه مخاطراً بإيقاظ كل الأشباح ليحكي بسلاسة و لطف حكاية جريمة و رعب تتأمل في مصائر أجيال القارة اللاتينية ، يعود دون حنين ٍ زائف ، ليكتب ترنيمةً لأماكن و شخوص و قراءات و أجواء نضج فيها و شكّلت وعيه ، ترنيمة لما يمكن أن يكون وطناً ، فالوطن بالنسبة لجواب الآفاق هذا بعد أسرته الصغيرة ، هو الكتب و الشخصيات و الأماكن و الشوارع.

ذكريات مبعثرة وغير مرتبة زمنيا في حياة أوكسيليو لاكوتور, تتذكرها وهي مختبأة في إحدى كليات جامعة المكسيك
بعد اقتحام القوات الحكومية للجامعة في سبتمبر 1968 لفض المظاهرات واعتقال الطلاب والأساتذة
تحكي عن الأصدقاء والشعراء في المكسيك والسياسة في أمريكا اللاتينية
صديقها الشاعر الشاب ارتوريتو بيلانو الذي تتشابه أحداث حياته مع بولانيو الكاتب
يكتب بولانيو عن معاناة شباب القارة اللاتينية من الصراعات السياسية والديكتاتوريات
ويحتفي بالكثير من المبدعين في أمريكا اللاتينية, من الشعراء والكُتاب والفنانين.

تعويذة روبرتو بولانيو

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *