الرئيسية > الأدب العربي > روايات عربية > رواية رحلة الغرناطي – ربيع جابر

رواية رحلة الغرناطي – ربيع جابر

رواية رحلة الغرناطي لـ ربيع جابر

سنة 1091م يفقد محمد أخاه الأكبر الربيع في غابات غرناطة. بعد سبع سنوات يسمع أخباراً عن رجل، ربما يكون أخاه، يتاجر بالقرمز والأعشاب الطبية بين بلسنية وقرطبة.
رجل يشبهه كأنه هو، ويقيم في بلنسية. هذه المدينة تقع وراء نهر خوكار، خارج حدود الأندلس الاسلامية، وضمن أراضي الأسبان المسيحيين.
رحلة محمد لن تنتهي سريعاً. من مدينة الى أخرى، ومن أوروبا الى أفريقيا الى بلاد الشام، يطارد محمد الغرناطي أثر رجل بلنسي قد يكون أخاه.
رحلة طويلة كحياته، تنتهي بعد سنين في أنطاكية التي يحكمها الروم.

ربيع جابر أبدع في هذه الرواية،، أبدع في اعادة صياغة هذه التاريخ الملحمي الجميل وسرد تفاصيل الحياة اليومية لشعب الاندلس بصيغة مبسطة وموجزة ولكن غنية ومفعمة بالحياة….
رواية تراجيدية حزينة عميقة فلسفية ،،وتبرز معالم النفس البشرية التواقة للمستحيل والمتمسكة بالامل والحياة..
هنيئاً لمن يقرأ هذا الرواية وقد فتح قلبه للجمال الاسطوري والاحساس النقي..

رحلة الغرناطي

تحميل

error: Content is protected !!