الرئيسية > علوم الإنسان > كتب فكرية > كتاب الذهنية العربية: الثوابت والمتغيرات مقاربة معرفية – حسن حميد

كتاب الذهنية العربية: الثوابت والمتغيرات مقاربة معرفية – حسن حميد

كتاب الذهنية العربية “الثوابت والمتغيرات مقاربة معرفية” للدكتور حسن حميد.

الواقع الراهن مدوناً جُلّه في كتاب عدا بعض الوقفات التاريخية، بعشرة فصول كتب د/ حسن حميد عن الذهنية العربية ابتدأها بالحديث عن المحددات الأولية لهذه الذهنية كمقدمة قبل الانتقال إلى سوسيولوجيا المجتمع العربي والتي أفرد لها ثلاثة فصول على التوالي اشتملت في تفصيلها على الذهنية البدوية والذهنية الحضرية وذهنية ثالثة جمعت بينهما، تلاها تحليل مفصل لثلاث شخصيات في هذا المجتمع وهي الشخصية التقليدية والشخصية المتجددة وإيمانها بمقولة “أولادكم خلقوا لزمان غير زمانكم”، وشخصية جمعت فيما بينهما ووصف المؤلف هذه الذهنية الثنائية بأنها أكثر خطورة على المجتمع من أي ذهنية أخرى، وفي الأخير تناول الأبعاد التاريخية (الثقافية _ الفكرية)/(البنية الاجتماعية والفكر الديني)، بعد ذلك جاء السلطان ورجال الدين ورجال المال والجند والشعراء وقد أفرد لكل منهم فصلاً وبيّن علاقة كل منهم بالآخر ومدى التحامها، أما خاتمة الكتاب حيث الفصل الأخير فكان عن المرأة وكيف تكون المرأة ضد المرأة، غير أنه عييٌ على الحجب دور المرأة كخديجة بنت خويلد في التجارة، وسبأ اليمن وزنوبيا تدمر في السياسة والسيادة والخنساء وليلى الأخيلية في الشعر.

أسئلة كاوية، موجعة مطروحة علينا، من أجل تفكيك مفهوم “الذهنية” العربية و البحث عن مكوناتها و رصد تجلياتها و هذا يتطلب معرفة ثلاثية الأبعاد: معرفة بالراهن، و الماضي، و معرفة بالتجليات الأولى للمستقبل و الوقوف عند الحقل التاريخي.

الذهنية العربية حسن حميد

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *