الرئيسية > تصنيفات > السير و التراجم و المذكرات > كتاب الكاتب والآخر – كارلوس ليسكانو

كتاب الكاتب والآخر – كارلوس ليسكانو

لقد حبس المؤلّف نفسه في سجن اللغة قاطعاً صلاته بالعالم من حوله حتى فقد قدرته على التمتع بملذات الحياة البسيطة. ثم ها هو ذا في لحظة معينة لا يستطيع أن ينهي كتابة رواية. إنه ينقّح، ويبحث، ويشطب، لكن بلا جدوى. وأمام رعب بياض الأوراق، يستسلم للتفكير في اللحظة الراهنة، غارقاً في تأملاته الليلية وذكرياته بعبارات بسيطة التركيب، وخالية من الزخرفة.

وبشفافية البوح الصادق، يستعيد العزلة والعذاب ومصارعة الموت، متسائلاً عن ماهيّة الكتابة وجدواها لديه (كإنسان) ولدى آخره (ككاتب)، شارحاً بعض الاستراتيجيات في صراعه مع هذا «الآخر»؛ قرينه الذي يمتلك في الوقت ذاته هويّة خاصة غير قابلة للتحول.

يندرج الكتاب ضمن تقليد أدبي راسخ في الثقافة الغربية يجعل من استحالة الكتابة موضوعاً للتأمل، غير أن تجربة المؤلف الاستثنائية، وذكاء التحليل، وروعة الأسلوب، وخصوصية اللغة تمنح الكتاب طابعه الفريد، وقدرته الفائقة على التأثير.

الكاتب والآخر نص أدبي ممتع, سرد ذاتي لكارلوس ليسكانو عن الكتابة والحياة
كل حياته متعلقة بفعل الكتابة, هو الكاتب وهو الآخر أيضا
يرى الأدب أرض براح بلا حدود ولا نقطة وصول, يمشي فيها بشغف وحذر
يحكي عن عالم الكتابة والابتكار, وعما يدور في ذهنه من تساؤلات ومشاهد وأفكار متشابكة
تأملات عن النفس والحياة بين رحابة الكلمات والأحلام وثقل أحزان وألم الواقع
حياته متناثرة في الحكي ينتقل بين الذكريات ويكشف عن نفسه بصدق ووضوح

ليسكانو أديب من الأوروجواي, فترة شبابه انضم لحركة توبامارو اليسارية المعارضة
اعتُقل وتعرض للتعذيب وسُجن لمدة 13 عام, وبدأ الكتابة في السجن فكانت الملجأ والملاذ
بعد خروجه ومواجهة الحياة بلا عمل ولا عائلة, هاجر إلى السويد, ثم عاد إلى بلده بعد 11 عام

شبه سيرة فكرية وحياتية وأدبية مكتوبة بأسلوب بديع ومعبر عما بداخله من صخب وفكر ومعاناة
” أن تعيش الحياة أمر يستحق العناء دائما, أو يكاد”…

الكاتب والآخر

تحميل

انضم للجروب الخاص بنا علي فيسبوك

ابلغ عن رابط لا يعمل

عند البحث عن كتاب في جوجل .. اكتب "مكتبة الحرية" بجانب اسم الكتاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *