الرئيسية > الأدب العربي > دواوين الشعر > ديوان حجة غياب – عبدالرحمن المطيري

ديوان حجة غياب – عبدالرحمن المطيري

ديوان حجة غياب لـ عبدالرحمن المطيري

من أين جاء هذا المغيب ؟
من خلق هذا الغياب الباهظ فينا ؟

ذنبي أني من سقف الخديعه اتسائل :
” متى” نكف عن إستحضار الغياب ؟

يمتد هذا اللطف في قلبي ولا زلت ابحث عن الأجابات
لأسئله الغياب التي لا تنتهي !

أمد اليد إلى عنقي و اقول : وحجة الغياب التي نفترضها / اين كانت ؟
أبحث عن زهر اللافندر .. عن اقواس البنفسج
عن اشياء تخلق الأعذار لحجج غيابنا الواهيه
واهيم في خلط الأشياء حتى تأتيني الحقيقه
التي يقولها طفلي الصغير :
“اننا نحتاج لحجج غياب وليس لـ حجة غياب واحده ” !

لم يعد هناك انتظار!
لم تعد هناك مسأله (تسول)ناضجه في الإنتظاره الضار دائما!
فأنا لم اعتد على الشعور بالخيبه ولا بالفرح
لم يعد قلبي ينبض بسرعه هائله عن السابق
اصبح شيئا خامدا يموت مع كل نبض الف مره!
لم يعد هناك انتظار!
لأن المواعيد تتأخر
يتأخر القدر
فيتأخر بي كل شيء..
ولهذا اصبحت اعيش بنهم كبير
كي اوفر على نفسي قيمة الأفراح التي لا تأتي في الغالب.
انتظرت طويلا لم يات
ولم يأت شيء.
سؤال فقط:
متى تحين كل الأشياء الجميله؟
اليس الحنين اشياء ساقطه من السماء وجميله تشبه المطر؟
اذا متى يخمد الله تلك الكتله فيَ ويأت بك؟

حجة غياب

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *