الرئيسية > الأدب العالمي > روايات عالمية > رواية الوديعة – فيودور دوستويفسكي

رواية الوديعة – فيودور دوستويفسكي

رواية الوديعة pdf فيودور دوستويفسكي

رواية الوديعة نموذج فذ في الحوار الداخلي والتحليل النفسي، يقول دستويفسكي عنها أنها تجري على الأسلوب الفريد الذي لم يسبقه إليه سوى فيكتور هوجو في عمله العظيم “خواطر محكوم عليه بالاعدام” . فالبطل في قمة المأساة يسترجع مراحل علاقته بعروسه التي انتحرت ولم يزل جثمانها مسجي أمامه، ويحلل هذه العلاقة المحمومة التي يتجاذبها قطبان هما العشق العنيف والرغبة في السيطرة وكيف صارت هذه العلاقة عذابا وجحيما من التناقض انتهى بانتحار الفتاة الوديعة المتكبرة.
و”حادث مؤسف للغاية” نمط فريد أيضا في التحليل النفسي والتصوير الساخر ااتناقض الذي وقع فيه أرستقراطي شاب أراد أن يمارس ما خاله منتهى الديموقراطية فأدى ذلك الى أعجب المواقف وأوخم العواقب.

تلك التي تبدو لك وديعة ساذجة خجولة طيبة صامتة عذبة و بريئة تلك التي لا تفهم قوانين هذا العالم هي وحش كاسر تعتريها نوبات عصبية هي متمردة تريد ان تصنع شرا لكن في كل مرة تصنع خيرا هي نفس اخرج الالم اجمل ما فيها لقد حافظت على سموها رغم كل الظروف القاسية. هي نفس ملائكية لم تستطع التاقلم مع هذا العالم هي قاسية على كل شخص عقد اتفاقا مع مستوفيلس لانها عانت لكي لا تعقد الاتفاق. فقط الضعفاء الذين استسلموا من يتعاطفون مع بعضهم البعض اما الذي بقي متمسكا بالسماء فلن يغفر لك نزولك الى الارض لن يغفر لك تخليك عن الفضيلة لن يصبر على رؤية الغش والفساد فذلك سيثير في نفسه الاشمئزاز الغضب الحقد والكره. النفوس الملائكية لا تتقبل الطبيعة البشرية كما هي بل تريد من الطبيعة البشرية ان تكون كما تريده هي لقد نسيت هذه النفوس ان الملائكة لا تنزل الى الارض وان الانسان كائن خبيث تائه بين السماء و الارض.

الوديعة دوستويفسكي

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *