الرئيسية > علوم الإنسان > كتب فكرية > كتاب صحيح البخاري: نهاية أسطورة – رشيد أيلال

كتاب صحيح البخاري: نهاية أسطورة – رشيد أيلال

كتاب صحيح البخاري (نهاية أسطورة) تأليف رشيد أيلال

هذا الكتاب حاول من خلاله الكاتب الغوض في مجموعة من الروايات والتي تؤكد أن الرسول نهى عن تدوين كلامه،مقارنا بين هذه الروايات والروايات التي تناقضها، والمتعلقة بإباحة التدوين، ليعرج بعد ذلك على ما يصطلح عليه بعلم الحديث بالنقد مبينا عيوبه القاتلة، كما أفرز باقي فصول الكتاب لمناقشة ما أسماه اسطورة البخاري، مبينا بإسهاب كيف تحولت شخصية البخاري من شخصية عادية الى شخصية أسطورية وماهي العوامل التي أسهمت في ذلك، عارضا العديد من النصوص التراثية التي جعلت من البخاري شخصية أفضل وأقوى حتى من الرسل والأنبياء، مبينا في الآن نفسه كيف تم اضفاء نفس القداسة على كتاب صحيح البخاري، ليخلص بعدها الى فصل خاص بإنهاء اسطورة صحيح البخاري وكتاب الصحيح.

لكن الصدمة ستكون أقوى في الفصل الخامس والأخير وهو أطول فصول الكتاب، حيث سيقدم الكاتب رشيد أيلال تشريحا تحليليا لأقدم نسخ صحيح البخاري، من حيث النوع والعدد والمسافة الزمنية الفاصلة بينها وبين الزمن الذي عاش فيه الشيخ محمد بن اسماعيل البخاري، مبينا في جدول مطول الاختلافات الجوهرية لهذه النسخ عن بعضها البعض .

هذا وفور الاعلان عن عنوان الكتاب وغلافه على مواقع التواصل الاجتماعي ، أثار الكتاب وردود أفعال متباينة، في الأوساط المغربية والعربية المتتبعة للشأن الديني .

ومن شأن هذا الكتاب أن يثير جدلا موسعا ونقاشا قويا في الساحة الفكرية على مستوى الوطن العربي والإسلامي عند صدوره، كما يشكل هذا الكتاب قفزة نوعية الى الأمام في سلم الارتقاء بالنقاش الى مستويات علمية وأكاديمية عالية.

وقد قسم الكاتب كتابه هذا الى خمسة فصول:
الفصل الأول: آفة تدوين الحديث
الفصل الثاني: آفة “علم ” الحديث
الفصل الثالث: أسطورة البخاري
الفصل الرابع:نهاية الأسطورة
الفصل الخامس: من ألف صحيح البخاري

صحيح البخاري نهاية أسطورة

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *