الرئيسية > الأدب العربي > روايات عربية > رواية تراتيل أنثى – علي عون الله

رواية تراتيل أنثى – علي عون الله

رواية تراتيل أنثى لـ علي عون الله

“إذا لم تغامر من أجل شيء تحبه، فاصمت.. ولا تتحدث عنه” هذه هي القاعدة التي علينا أن نتقبلها، الحياة لا تخلو من المغامرة ومن أراد شيئًا عليه أن يبذل المستطاع للوصول إليه، وإن لم يفعل، ليس من حقه أن يتحدث عنه بعد أن يفقده.”

الفرآق..أكبر حقيقة لابد منها غآلبآ.. لكنّنا قبل ذلك ذقنا جمال القرب..و روعته.. فتحنا قلوبنا عن أكف مشارعها.. بكينا كثيرا فيه.. أعلنا مجالس عزاء طويلة.. و توجنا بالدمع و الحزن تاجا ملكيا.. لا يفارقنا بتاتا .. لأنّ أحدهم وعدنا بأحلام وردية.. ثمّ رحل و معه كذبته للأبد.. مضى و أخذ معه جزء كبيرآ من حياتنا..و‏إذا كانت البدايات وحدها جميلة دعنا نبدأ مجدداً، دعنا نبدأ مراراً و تكراراً، دعنا لا ننتهي أبداً، دعنا لا نتوسط ولا نتعمق ولا نمل فننتهي، دعنا نبدأ ثمّ ننسى أننا بدأنا ونعيد البداية وننسى إلى اللانهاية…

رواية تراتيل أنثى من الأعمال الأدبية الاجتماعية المثيرة، تدور أحدثها حول مفارقات الحب والفراق، والحرية والحذر.. فتاة بمفردها تواجه كل ذلك، تتعرض للكثير من الألغاز والعقبات الاجتماعية، تسير بخطى حذرة نحو النهاية المكتوبة والمقدرة.. حتى في محاولاتها اليائسة لاستعادة البراح والراحة النفسية التي فقدها، تأتيها عجوز لتنذرها بما ينتظرها، تطلب منها ألا تبتسم للحياة إلا سخرية!

رواية تراتيل أنثى

تحميل

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *