الرئيسية > الأدب العربي > روايات عربية > رواية جارة الوادي – محمود ماهر

رواية جارة الوادي – محمود ماهر

رواية جارة الوادي رواية أندلسية للدكتور محمود ماهر

كتاب رائع مثل تجربة الكاتب الاولى خريف شجرة الرمان
اسلوب رائع فى الكتابة و تسلسل الاحداث يجعلك كانك تعيش الاحداث فى اشبيلية و بين المدن الاندلسية.

يا جارةَ الوادي الكبير
ماذا تكتب الأقلام، وكيف يُرتب الكلام، وماذا نقول في البداية والختام؟؟
إشبيلية ، سماء زرقاء، وروضة خضراء، وقصيدة عصماء، وظل وماء، وعلّوٌ وسناء، وهمة شماء، فيك الوقفات الإسلامية، والبطولات المرابطية، والمآثر الموحدية..
إشبيلية ، أكباد تخفق، وأوراق تصفق، ونهر يتدفق، ودمع يترقرق، وزهرٌ يتشقق،
دخلك الفاتحون كأسد غابة، فلقيتهم بالأحضان، وفرشت لهم الأجفان، فعاشوا على روابيك كالتيجان.
إشبيلية ، فنون وشجون، وعيون ومتون، وسهول وحزون، تغنى بك ابن سهل، وبكى لفراقك ابن عباد، ورقد فيك ابن زيدون.
يا جارة الوادي إليك قد انتهى أملي أنت المبتداء والمنتهى، قلبي يرى فيك المآثر كلها وعلى هواك يدين بالتوحيد.

جارة الوادي

تحميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *